أبوظبي للرقابة الغذائية يقدم خدماته البيطرية في مهرجان الظفرة للأبل 2016
20/12/2016 12:00 ص

يشارك جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، في فعاليات الدورة العاشرة  لمهرجان الظفرة  لمزاينة الإبل المقام حاليا في المنطقة الغربية تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بتقديم خدمات لوجستية وعلاجية لملاك الإبل ومربي الثروة الحيوانية .

 وقال ثامر القاسمي المتحدث الرسمي بإسم الجهاز إن قطاع الثروة الحيوانية خصص عيادة بيطرية متنقلة خاصة للمهرجان للتأكد من سلامة الإبل المشاركة من سلامتها وضمان عدم إصابتها بمرض البروسيلا  كما يتواصل القطاع طوال فترة المهرجان مع المشاركين من أصحاب العزب والمربين، لتزويدهم بخدمات العيادة البيطرية المتنقلة التي يتم فيها إجراء الفحوص البيطرية والتحاليل المخبرية للحيوانات في العزب، وتقديم الوصفات العلاجية وصرف الأدوية لمستحقيها .

وأضاف أن الجهاز خصص كادراً بيطرياً على أعلى المستويات يتضمن عدداً من الأطباء والفنيين البيطريين، وتم تزويده بالأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بفحص البروسيلا.

وأشار القاسمي إلى أن  الجهاز قدم حتى الآن خدماته البيطرية المتنوعة لأكثر من 1851 رأس من الإبل المشاركة في المهرجان .. كما تم استقبال أكثر من 300 مراجعاً، منذ بداية المهرجان استفادوا من الخدمات المجانية التي يقدمها قطاع الثروة الحيوانية، ومنها الخدمات العلاجية، ورش الحيوانات والعزب، وفحوص الدم والجراحة وغيرها .

وقال إن الأطباء البيطريين العاملين في الجهاز قاموا بعلاج 868 رأساً من الإبل من أمراض مختلفة، وإجراء فحوصات لأكثر من 857 رأساً للتأكد من سلامتها وضمان عدم إصابتها بأمراض معدية  ، وترقيم وتسجيل 980 رأسا لـ 158 مراجعا ، وإجراء عملية جراحة واحدة ، واستقبال 11 حالة مرضية مختلفة .. كما دخلت الدولة حوالي 200 رأسا من الإبل للمشاركة في المهرجان من الممكلة العربية السعودية وسلطنة عمان ودولة الكويت ودولة قطر .

 ولفت القاسمي إلى أن الجهاز يقدم خلال مشاركته في المهرجان أيضاً باقات متنوعة من المطبوعات الإرشادية للارتقاء بوعي المربين وتعريف زوار الجناح بأفضل وأحدث الممارسات العالمية في مجال إدارة العزب، والتي تتضمن إدارة صحة القطيع بتحصين المواشي ومكافحة الحشرات والطفيليات، وإدارة تغذيته بالتعريف بأفضل ممارسات إطعام الحيوانات بالأعلاف المركزة التي تحتوي العناصر والمكونات الضرورية خلال كافة مراحل نموها وإنتاجها، بالإضافة إلى إدارة التخلص من النفايات بما فيها الحيوانات النافقة، وتحديد أفضل وسائل وأوقات التلقيح وطرق اختيار السلالات التي تتناسب وأغراض التربية المختلفة .

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: ديسمبر 19, 2016