"الرقابة الغذائية" يؤكد أهمية استخدام مصادر مياه آمنة عند التعامل مع الغذاء
"الرقابة الغذائية" يؤكد أهمية استخدام مصادر مياه آمنة عند التعامل مع الغذاء
6/16/2013 10:00 AM
​أكد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية على أهمية استخدام مصادر المياه الآمنة عند التعامل مع المواد الغذائية وذلك إما باستخدام مياه الشرب الصالحة للاستهلاك في الطبخ وغسل الأطعمة أو استخدام فلاتر تنقية المياه إضافة إلى الكشف الدوري على الخزانات والتأكد من عدم تلوث أو تضرر المياه الموجودة بها.

ونظم قسم التوعية بجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية مؤخراً محاضرة علمية قدمها الدكتور منصور عبد اللطيف مفتش أول ضمن فعالية (قلل من بصمتك الغذائية) في إطار الاحتفال بيوم البيئة العالمي.

وناقش مفاتيح السلامة الغذائية التي تقي من التسمم الغذائي وتسهم في تقليل نفقات علاجه وتحجيم المشكلات القضائية علاوة على الخسائر البشرية التي قد تنتج أحياناً نتيجة التسمم، وعلى رأس تلك الأولوليات استخدام المياه الآمنة والتي يضاف إليها الغسل الجيد للأيدي، الفصل السليم بين المنتجات الغذائية سواء في عربة التسوق أم في المنازل، وأيضاً الفصل بين الطعام النيء والمطبوخ في البرادات والثلاجات، وضمان استخدام المياه الآمنة عند التعامل مع الغذاء.

وأوضح أن أولى خطوات الوقاية من التسمم الغذائي تتمثل في الفكر الغذائي السليم الذي يبدأ بمرحلة التسوق، حيث أن التسوق المتوازن وتحديد الاحتياجات يعتبران من أهم الأولويات حيث يتم اختزال المشتريات وتوفير النفقات من خلال تقليل حجم الإتلافات، منوهاً إلى أن المتسوق يجب أن يشتري ما يحتاج وليس ما يرى وأن يبدأ تبضعه بشراء المواد الغذائية الأقل خطورة كالمعلبات والحبوب وغيرها وجعل المواد الأكثر عرضة للخطر كالأغذية المبردة والمجمدة في آخر الجولة.

واستعرض المحاضر ترتيب الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالتسمم الغذائي وعلى رأسها كبار السن ثم الأطفال ثم الحوامل وأخيراً المرضى.
  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: Jul 15, 2020