جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يؤكد سلامة منتجات حليب الأطفال
 جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يؤكد سلامة منتجات حليب الأطفال
13/08/2013 12:00 ص
​أكد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية سلامة منتجات الحليب الموجودة في منافذ البيع بالإمارة، وذلك بعد ورود تقارير دولية حول تلوث عدة تشغيلات من منتج بودرة حليب الأطفال النيوزيلاندية ببكتيريا الكلوستريديوم بوتولينيوم، والتي تم توزيع تشغيلات منها في دول عدة حول العالم منها بعض الدول العربية.

ونفى محمد جلال الريسي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع بجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أن تكون وحدة الرقابة على المنافذ الحدودية قد سجلت في تقاريرها دخول منتجات حليب الأطفال الملوثة لا من بلد المنشأ ولا من البلدان التي قامت باستيرادها.

وأشار إلى أن تقارير هيئة سلامة الاغذية النيوزلندية التابعة لوزارة الصناعات الأولية النيوزلندية لو تورد اسم دولة الإمارات العربية المتحدة ضمن قائمة الدول التي تم توزيع منتجات الحليب الملوثة إليها.

وشدد الريسي على أن جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يقوم بمتابعة القضايا الغذائية العالمية  بشكل مكثف ويتم رصد أية منتجات ملوثة  وذلك من خلال نقاط اتصال محددة ومتخصصة  مع شبكات سلامة الأغذية الدولية والإقليمية وكذلك على المستوى الوطني  بالتنسيق مع هيئات ومؤسسات سلامة الأغذية، مؤكداً على المتابعة الحثيثة لمستجدات الحوادث الغذائية والمخاطر المرتبطة بها بشكل مستمر وذلك بهدف تبادل المعلومات بشكل سريع  يساعد في التعرف على المنتجات الملوثة ومنعها من دخول الدولة أو سحبها واستردادها من الأسواق قبل وصولها للمستهلك.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 15, 2020