الرقابة الغذائية يعقد الاجتماع الأول لأعضاء اللجنة التوجيهية المعنية بتأسيس المركز المرجعي لأمراض الإبل في إمارة أبوظبي
08/09/2015 09:00 ص

​عقد جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية في مقره الرئيس مؤخراً الاجتماع الأول لأعضاء اللجنة التوجيهية المعنية بالمركز المرجعي لأمراض الإبل، بحضور سعادة راشد محمد الشريقي، مدير عام الجهاز وسعادة عادل خلفان الزعابي، المدير التنفيذي لقطاع الثروة الحيوانية والمدراء التنفيذيين في الجهاز وممثلين من شبكة المختبرات المرجعية الإيطالية، والمنظمة العالمية للصحة الحيوانية – المكتب الإقليمي.

وتم خلال الاجتماع مناقشة خطة عمل المركز المرجعي للبدء بتنفيذها، واتفاقية التعاون المشترك بين شبكة المختبرات المرجعية الايطالية وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، بالإضافة إلى الطرق والإطار الزمني لإنشاء المركز، والاستعدادات لانعقاد المؤتمر الإقليمي لأمراض الإبل في إمارة أبوظبي والمزمع عقده في فبراير 2016.

وقالت د. سلامة سهيل المهيري، مدير إدارة المختبرات البيطرية في الجهاز:" يعتبر هذا الاجتماع الأول للجنة التوجيهية لإنشاء المركز المرجعي لأمراض الإبل، وهو نقطة انطلاق لتأسيس المركز على أرض الواقع حيث تم مناقشة خطة تأهيل الكادر الفني للمختبرات البيطرية التابعة للجهاز، ووضع خطة أولية لإنشاء شبكة تعاون بين المختبرات في المنطقة.

وأشارت المهيري إلى أن تنفيذ مشروع المركز المرجعي لأمراض الإبل بالتعاون مع المنظمة العالمية لصحة الحيوان، سيجعل من إمارة أبوظبي الأولى في منطقة الشرق الأوسط فيما يخص المرجعية في هذا المجال، حيث يوجد حالياً 49 مركز مرجعي يغطي 46 موضوع متعلق بصحة الحيوان في 26 دولة، ولا يوجد من بين هذه المراكز المرجعية مركز متخصص في أمراض الإبل، كما أن هذا المركز من المنتظر أن يصبح الذراع العلمي الذي سيتم الاستناد إليه من قبل المنظمة العالمية لصحة الحيوان والدول الأعضاء في وضع الطرق القياسية واتخاذ قراراتهم بشأن أمراض الإبل.

وكان الجهاز قد وقع في شهر مايو 2015، اتفاقية تأسيس المركز المرجعي لأمراض الإبل بإمارة أبوظبي بالتعاون المشترك مع المنظمة العالمية للصحة الحيوانية (OIE) وشبكة المختبرات المرجعية الايطالية خلال الاجتماع رقم 83 للعام 2015 للجمعية العمومية للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية بباريس – فرنسا.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى إنشاء المركز المرجعي الأول من نوعه متخصص في أمراض الإبل ليكون الذراع العلمي للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية والدولة والدول الأعضاء فيما يخص جميع القرارات المتعلقة بأمراض الإبل.

الجدير بالذكر أن مشروع إنشاء المركز المرجعي لأمراض الإبل يحمل جملة من الأهداف المتمثلة في تحسين القدرات العلمية والتقنية لفهم وبائية وتشخيص أمراض الإبل في المنطقة من خلال إجراء البحوث العلمية، الدورات التدريبية وورش العمل تحت إشراف خبراء دوليين، تطوير وتوحيد والتحقق من طرق تشخيص الأمراض الوبائية وفقا لمعايير المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، التحقق من كفاءة التطعيم ضد أمراض الجمال الرئيسية، إجراء الأبحاث الوبائية فيما يتعلق بأمراض الإبل في المنطقة من خلال إجراء الدراسات الميدانية والمخبرية، إنشاء شبكة علمية وتقنية إقليمية تتبع للمركز المرجعي لأمراض الإبل تهدف إلى دعم السلطات الوطنية في دول مجلس التعاون الخليجي في برامج المراقبة والسيطرة على أمراض الإبل الرئيسية والتعاون مع المؤسسات الدولية لتبادل الخبرات.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: سبتمبر 07, 2015