الرقابة الغذائية ينظم محاضرة خاصة لمبادرة " كلنا شرطة "
13/11/2016 12:00 ص
نظم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي ، بمقره بالمبنى الرئيسي، محاضرة توعوية خاصة بمبادرة " كلنا شرطة " التي أطلقتها شرطة أبوظبي مؤخرا ، وذلك بحضور عدد كبير من المدراء التنفيذيين والموظفين بالجهاز .

وقال  المحاضر من " كلنا شرطة " في بداية المحاضرة  إن المبادرة تستهدف مد جسور التواصل بين شرطة أبوظبي والمجتمع وتحقيق انخراط أكبر لأفراده في جهود الأمن التي تبذلها الشرطة بما ينعكس إيجاباً على المشهد الأمني في الإمارة ويصب في إطار رفع سعادة الجمهور .

وأضاف أن " كلنا شرطة "تتيح لجميع أفراد مجتمع إمارة أبوظبي من مختلف الجنسيات ممن يجدون في أنفسهم الكفاءة والمقدرة على الانضمام إلى عضويتها، والإسهام في الحفاظ على أمن وأمان مجتمعاتهم المحلية وأحيائهم السكنية وبالتالي الحفاظ على مكتسبات الإمارة والأمن والأمان الذي ينعم به أفراد المجتمع كافة.

وأشار إلى أن المبادرة التي دشنها سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي في التاسع من سبتمبر الجاري بحضور الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في مركز أبوظبي الوطني للمعارض تسعى الى استلهام رؤية أهل الدار ومحبيها بأن تكون الشرطة في خدمتهم للارتقاء بمجتمع إمارة أبوظبي ليصبح شريكاً أساسياً في الحفاظ على أمن وأمان الإمارة ومشاركة أفراد المجتمع بكافة شرائحه من خلال تسخير إمكانياته ومهاراته في الحفاظ على أمن وسعادة مجتمع أبوظبي.

وأوضح المحاضر كيفية الاشتراك في هذه المبادرة حيث وفرت عدداً من الطرق لأفراد المجتمع للانضمام للمبادرة من خلال تعبئة الاستمارة على الموقع الرسمي للمبادرة او التطبيق الذكي الخاص بها او عبر الحسابات الرسمية للمبادرة على مواقع التواصل الاجتماعي اضافة الى الاتصال على الرقم المجاني المخصص للمبادرة وهو: 8001000.

من جهته قال ثامر القاسمي المتحدث الرسمي لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية يأتي تنظيم هذه المحاضرة لتعريف الموظفين على هذه المبادرة عن قرب ، مؤكدا حرص الجهاز دائما على المشاركة في الفعاليات والمبادرات المجتمعية في كافة أنحاء الإمارة .

وأكد القاسمي على أن هذه المبادرة تعمق الشعور بالأمن والأمان في التجمعات والأحياء السكنية وكافة أرجاء إمارة أبوظبي بما يحقق سعادة مجتمع أبوظبي من خلال الأمن المستدام وتحفيز الإبداع والابتكار من كافة شرائح المجتمع إضافة إلى مشاركة كافة شرائح المجتمع في الحفاظ على الأمن والسعادة وتحفيز المجتمع ليأخذ دوره كسد منيع في الدفاع عن مكتسبات الأمن والأمان.

وأضاف أن هذه المبادرة تستلزم قيم ومقومات خطة أبوظبي، والتي تنص على وجود «مجتمع آمن». وتعمل على دعم هذا التوجه من خلال التركيز على نقطتين أساسيتين هما ضمان المحافظة على الأمن، وذلك من خلال مواكبة التطور المتسارع لنمو التجمعات السكنية في إمارة أبوظبي، والعمل على مضاعفة أعداد الأفراد المعنيين بالشأن الأمني، وهذا ما تسعى المبادرة إلى تحقيقه عبر تكريس مشاركة المجتمع في المسائل التي ترتبط بأمنه مباشرة.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: نوفمبر 14, 2016