«الرقابة الغذائية» ينظم محاضرة لأول عالم غذاء إماراتي حول السلامة الغذائية
1/11/2017 11:00 AM

نظم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، في الواحة الزراعية ضمن مشاركته بمهرجان الشيخ زايد التراثي، محاضرة توعوية حول السلامة الغذائية، استضاف خلالها الدكتور يوسف السعدي أول عالم غذاء إماراتي معتمد، للحديث عن الممارسات الغذائية وتصحيح الخاطئة منها، وخاصة خلال رحلات البر، ضمن حرص الجهاز على توعية المجتمع بالتعامل السليم مع الغذاء وتداوله في كافة مراحل السلسلة الغذائية، وحصولهم على غذاء آمن وسليم.

وخلال المحاضرة تطرق السعدي إلى ضرورة التقيد بإرشادات الجهاز المهمة خلال رحلات البر وأبرزها التأكد من الحصول على اللحوم الخاصة بالشواء من مصادر موثوقة وآمنة من خلال منافذ البيع المرخصة والمخصصة لذلك، واستخدام الفحم والأخشاب الطبيعية عوضاً عن الأخشاب الصناعية، والتزام رواد البر بعدم استخدام العبوات البلاستيكية المخصصة للأغذية الباردة في احتواء الأغذية الساخنة لأن كل مادة غذائية لها خواصها الفيزيائية التي تتناسب مع العبوة المصنعة لها، واستخدام أدوات الطعام التي تستخدم لمرة واحدة لتفادي التلوث العرضي وانتقال الأمراض.

ودعا السعدي كافة الحضور إلى التسوق السليم من خلال اتباع خطوات محددة تسهم في المحافظة على صحة المستهلك، كالفصل بين الطعام الجهاز للأكل والأطعمة النيئة، وإبعاد كافة أصناف الطعام عن مواد التنظيف والمواد الكيميائية، مؤكداً على أهمية شراء المواد الغذائية المبردة والمجمدة في نهاية التسوق، وتبريد المواد الغذائية التي تحتاج إلى تبريد بأسرع وقت ممكن، والتحقّق من تاريخ صلاحية المنتجات والتأكد من أنّ الفاكهة والخضار طازجة وقراءة البطاقة الغذائية للمعلّبات قبل شرائها وغيرها من الأمور التي يجب الانتباه لها خلال التسوق.

وأشار السعدي إلى أهمية اتباع الممارسات الصحيحة خلال عملية إعداد وطهي الطعام كغسل الأيدي قبل البدء في إعداد الطعام أو تناوله، وغسل جميع الأسطح والأواني المستخدمة أثناء إعداد الطعام بماء ساخن وصابون، وترك الأواني المغسولة لتجف في الهواء في حال عدم توفر منشفة نظيفة وجافة، وتنظيف الثلاجة ورفوفها وخزانات المطبخ بانتظام لإزالة الفتات والسوائل التي يمكن أن تكون بيئة خصبة للنمو البكتيري.

وحذر السعدي من خطورة استخدام نفس الأواني والمعدات للأغذية النيئة والمطبوخة في نفس الوقت ودون غسلها بالماء والصابون، وعدم استخدام ألواح تقطيع اللحوم والدواجن في تطيع الخضروات لتفادي التلوث العرضي، بالإضافة لطهي اللحوم جيداً خاصة المقطعة منها، وفي حال تسخين الطعام أكثر من مرة يجب التأكد من وصول الحرارة لكل الطعام وإيصاله لدرجة حرارة عالية (فوق 70 درجة مئوية) وليس فقط تسخين بسيط إذ أن هذا التسخين البسيط يشجع النمو البكتيري، مؤكدا على ضرورة تسخين الكمية التي يريد المستهلك تناولها وعدم تسخين كل الطعام في كل مرة.

وتأتي هذه المحاضرة في إطار الجهود التي ينفذها جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية والتي تشتمل العديد من الفعاليات المجتمعية كالمحاضرات والزيارات والجولات الميدانية بهدف توعية الجمهور بطرق شراء المواد الغذائية وشروط تخزينها، إلى جانب توزيعه للعديد من المطبوعات التوعوية حول آليات التعامل مع الغذاء بعد شرائه وتحديداً ما يتعلق باشتراطات النقل والتخزين خاصة للأغذية المجمدة حيث يسعى الجهاز من خلال توجهه للجمهور العام عبر حملات التوعية إلى أن يكون المستهلك عيناً رقيبة على صحة وسلامة غذائه ولكل ما يتناوله من طعام سواء في المنزل أو خارجه.​

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: Jan 12, 2017