​«أبوظبي للرقابة الغذائية» ينفذ حملة تفتيشية على الخيام الرمضانية​
20/06/2017 12:00 ص

نفذ جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية مؤخراً حملة تفتيشية على المنشآت الغذائية الممولة للخيم الرمضانية لمشروع افطار صائم في جميع مناطق الإمارة (أبوظبي والعين ومنطقة الظفرة) بهدف التأكد من تطبيق هذه المنشآت للإجراءات المطلوبة لسلامة الغذاء المقدم لمرتادي الخيام الرمضانية التي تشهد إقبالاً كبيراً عليها .

وأسفرت الحملة التي نفذها الجهاز ضمن حملاته التفتيشية على مختلف المنشآت الغذائية خلال فترة الصيف وشهر رمضان المبارك توجيه 9 إنذارات وتنبيهين نظرا لعدم تطبيق الاشتراطات المعمول بها في الجهاز.

وأوضح ثامر راشد القاسمي المتحدث الرسمي باسم الجهاز أن هناك نوعين من الخيم الرمضانية، الأولى التي تقوم بإنشائها المؤسسات الخيرية، حيث  ينسق الجهاز بشكل مستمر مع كافة المؤسسات الخيرية في الإمارة، وذلك لضمان توفير غذاء آمن وسليم في الخيم الرمضانية التي تنفذها هذه المؤسسات وعلى سبيل المثال التنسيق مع مؤسسة خليفة للأعمال الإنسانية في مشروع افطار صائم حيث يقوم الجهاز بالرقابة والاشراف والتدريب على أساسيات السلامة الغذائية للأسر المنتجة المشاركة في المشروع ، مضيفاً أن هناك نوع آخر من الخيم الرمضانية وهي التي يتم إنشائها في الفنادق حيث يعطى التصريح لهذا الغرض من الجهاز، كما تخضع هذه الخيام أيضاً لإجراءات تفتيشية مستمرة على مدار الشهر الفضيل.

وقال القاسمي إن مظلة التفتيش لن تغفل مراجعة الممارسات الغذائية في الفنادق خلال شهر رمضان المبارك، مبينا أن جميع المطاعم الموجودة في هذه المنشآت مرخصة من الجهاز وتخضع لزيارات تفتيشية مستمرة على مدار العام من أجل ضمان سلامة الأغذية المتداولة فيها وتندرج ضمن خطط التفتيش الغذائي للجهاز في شهر رمضان.

وأكد أن الجهاز يسعى بشكل مستمر إلى التركيز على الجانب التوعوي سواء في الحملات أو الزيارات الدورية للمفتشين، ويركز على الإرشاد والتوجيه الصحي للعاملين في كافة مراحل سلسلة تداول الأغذية من استلام، تخزين، إعداد، تجهيز، طبخ، حفظ وتقديم علاوة على التوعية حول إمكانية حدوث تلوث تبادلي للمواد الغذائية والأطعمة داخل المنشأة.


  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: يوليو 01, 2017