«الصحة الحيوانية» تعتمد مختبرات «الزراعة والسلامة الغذائية» كمركز مرجعي في مجال نظم إدارة الجودة
7/19/2020 10:00 AM

أعلنت المنظمة العالمية للصحة الحيوانية OIE (World Organization for Animal Health)، عن اعتمادها للمختبرات البيطرية التابعة لهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، كمركزٍ مرجعي في مجال نظم إدارة جودة المختبرات، وذلك تتويجاً للمكانة العلمية والتقنية التي حققتها مختبرات الهيئة على المستويين الوطني والدولي، انطلاقا من الدور المنوط بها في تعزيز منظومة الأمن الحيوي والتأهب والاستجابة لطوارئ الأمراض الوبائية.

وقالت الدكتورة سلامة سهيل المهيري مدير إدارة المختبرات في الهيئة: "نجحنا في هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية في استيفاء الشروط اللازمة لنيل المرجعية لمختبراتنا البيطرية من قبل المنظمة العالمية للصحة الحيوانية في مجال نظم إدارة جودة المختبرات، واجتزنا بنجاح جميع مراحل الحصول على المرجعية، حيث تضمنت المرحلة الأولى تقييم خبراء لجنة المعايير البيولوجية التابعة للمنظمة، والمرحلة الثانية تصويت دول إقليم الشرق الأوسط، والمرحلة الثالثة والأخيرة تصويت الدول الأعضاء في المنظمة وعددهم 182 دولة بتاريخ 16 يونيو 2020.

وأكدت المهيري أن حصول المختبرات البيطرية على المرجعية هو اعتراف واعتماد عالمي للمختبرات كبيت خبرة ومركز استشاري الأول من نوعه في مجال نظم الجودة في العالم. حيث ستعمل مختبرات الهيئة بالتعاون مع المنظمة على تعزيز التعاون الدولي لبناء و رفع القدرات التشخيصية ذات الجودة العالية في المختبرات البيطرية في دول المنطقة، وتطوير أساليب وإجراءات تساهم في ضمان تطبيق الإجراءات القياسية والأدلة الإرشادية العالمية المعنية بإدارة الجودة. كما ستعمل على تسهيل التعاون ما بين المركز والجهات العلمية فيما يتعلق بالأبحاث والدراسات، وتحليل ونشر البيانات ذات العلاقة بنظم الجودة في المختبرات البيطرية. بالإضافة إلى تقديم الورش والندوات العلمية والتدريب الفني للعاملين في مجال التحليل التشخيصي و تبادل الخبرات العملية والاستشارات مما يساهم في توحيد الجهود لمكافحة الأمراض الحيوانية الوبائية والمستوطنة وتعزيز الأمن الحيوي في المنطقة، وتعظيم من مكانة وريادة الإمارة إقليميا ودوليا.

وأفادت بأن إدارة المختبرات البيطرية في الهيئة حاصلة على أكثر من اعتماد واعتراف دولي ومحلي فيما يتعلق بالأنشطة والخدمات المرتبطة بعمليات التشخيص للأمراض الحيوانية الوبائية والمشتركة كما تولي اهتماماً واسعاً لنقل الخبرات والمعرفة من خلال الأنشطة والفعاليات العلمية العالمية كالندوات والمؤتمرات، حيث شهد العام 2019 عقد الندوة العالمية الأولى في إدارة الجودة بالمختبرات البيطرية والتي شكلت فرصة ثمينة لتبادل الخبرات والمهارات وإثراء التجارب في ضمان الجودة في المختبرات البيطرية وإدارة استمرارية الأعمال فيها خاصةً في حالات الطوارئ، لا سيما وأنها جمعت ممثلين عن المختبرات الوطنية المحلية والإقليمية، وخبراء دوليين من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، ونخبة من المختصين والفنيين في مجال الثروة الحيوانية وأكدت الدول المشاركة في الندوة على أهمية وجود مختبر مرجعي عالمي في مجال الجودة ليكون بيت خبرة يعنى بنشر المعرفة وتدريب وتأهيل المختبرات الأخرى في هذا المجال.

وأشارت كذلك إلى أن مختبرات الهيئة عضو في عدد من لجان المنظمة العالمية للصحة الحيوانية منها اللجان المتعلقة باستمرارية الأعمال وتطبيق نظم الجودة والأمن البيولوجي في المختبرات البيطرية ولجان متعلقة بالأمراض الحيوانية كمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية لوضع الأدلة والإرشادات والمعايير العالمية.

وتجدر الإشارة إلى أن المنظمة العالمية للصحة الحيوانية أشادت بدور مختبرات الهيئة البيطرية في مساندة الجهات الصحية ضمن خط الدفاع الأول للتصدي لجائحة كوفيد-19 بكفاءة وقدرة استيعابية عالية، ومهنية عالية في التعامل مع المسببات المرضية عالية الخطورة، حيث نشرت المنظمة تجربة مختبرات الهيئة كأحد قصص النجاح ليتم الاستفادة من هذه التجربة من قبل الدول الأخرى. فضلاً عن استعانة المنظمة بخبرات مختبرات الهيئة في إعداد دليل إرشادي عالمي للمختبرات البيطرية لتشخيص مرض كوفيد-19 جنباً إلى جنب مع الجهات الصحية وقد شاركت الدكتورة سلامة المهيري مدير إدارة المختبرات البيطرية مع خبراء المنظمة في إعداد هذا الدليل وترجمته إلى اللغة العربية ليكون مرجعاً للمختبرات البيطرية في مجال التشخيص والتعامل مع جائحة كوفيد-19.

  • Mobile Apps
  • تم التحديث في: Jul 19, 2020